Loading...

إهدار المال العام في المحلة الكبرى

Saturday, July 15, 2017 10:23:38 AM

 الغربية  زياد أبو الفتوح

 
 
يتساءل ابناء المحلة الكبرى : لماذا  يصمم المسئولون عن رصف شوارع مدينة  المحلة الكبرى على إهدار المال العام ؟  هذا السؤال يفرض نفسه كلما بدأت عمليات رصف بالمدينة ... ويرجع ذلك إلى ضرب المسئولون عرض الحائط بقرارات المحافظ بعدم رصف أي شارع إلا بعد إنشاء بالوعات لتصريف مياه الأمطار حتى لا تتسبب تجمعات المياه في تلف الاسفلت كما أن تجمعات المياه بجوار الأرصفة تدفع أصحاب المحلات لعمل صبات خرسانية أمام محلاتهم فوق الاسفلت وبعرض واجهة المحل وبامتداد يزيد عن متر باتجاه نهر الشارع لمنع وصول المياه لمحلاتهم  وعمل مثل هذه الصبات من الجانبين تغطي أكثر من ثلث الاسفلت الذي تم رصفه وهي احد صور إهدار المال العام  ومثال ذلك ما يحدث بشارع البهي دائرة حي أول حيث بدأت المعدات في إزالة هذه الصبات الخرسانية من أمام المحلات منذ يومين لبدء عملية رصف الشارع ضمن خطة ( تطوير العشوائيات ) ولم نر أي بوادر لإنشاء بالوعات تصريف مياه الأمطار  وسيعاود أصحاب المحالات إقامة الصبات الخرسانية (( وكأنك يا أبو زيت ما غزيت )  وقال احد الفنيين أن إنشاء البالوعات سيجبر مقاول الرصف على تسوية الاسفلت وجعله بميل اتجاه البالوعات من أول الشارع لآخره  وهي الطريقة الصحيحة .. ولكن مقاولو الرصف لا يفضلون ذلك لأنه يكلفهم وقتا ودقة في العمل وأشار إلى أن الخطأ هنا يجب أن يتحمله المهندس الذي تسلم منه الشارع ووقع له بتمام عملية الرصف... ببساطة ( غياب الضمير ) .. وعشوائية العمل ... ولا يمكن أن نسمي ذلك إلا إهدار المال العام  في تطوير العشوائيات ..  بعشوائية 


أضف تعليقك