Loading...

غلق مستشفى طوخ يتسبب فى غضب اهالى القليوبية

Thursday, April 12, 2018 9:00:00 AM
عدد القراءات :  140

 

 
 
 
تسبب قرار وزارة الصحة بإغلاق مستشفى طوخ المركزى بمحافظة القليوبية، لإعادة بنائها مرة أخري، إلى غضب أهالى مدينة طوخ وقراها، نظراً لأن المستشفى كانت تستوعب عدد كبير من المرضى بطوخ وقراها والمراكز المحيطة بها، بالإضافة إلى أن المستشفى تخدم 50 قرية و 239 عزبة، وتعتبر أنها أقرب مستشفى للطريق الزراعى بالقليوبية والتى كانت تستقبل عشرات الحوادث يوميا.
 
 
 
 وعبر أهالى مركز طوخ، عن غضبهم نتيجة إغلاق المستشفي، مطالبين المسئولين بوضع حل سريع وفورى لمعاناة المرضى والأهالي.
 
 
 
فى البداية تقول أمل عبد الرازق "ربة منزل" من مدينة طوخ، المفروض قبل ما يتم غلق المستشفى كانو وفرو خدمة بديلة لها، تقوم بنفس الخدمات، قائلة: "يهدوها ويسبونا لايصين" وذلك على حد قولها.
 
 
 
 وأضافت، أننا حالياً مضطرين إلى أن نذهب إلى المستشفى الخاصة المعروفة للجميع بمدينة طوخ، ومصاريف العلاج فيها باهظة الثمن لا يقدر عليها المواطن البسيط.
 
 
 
ويقول السيد فوزى، أحد المواطنين بمدينة طوخ، أن إغلاق المستشفى من أكثر القرارات الخاطئة التى تم اتخاذها من قبل مسئولى الصحة، موضحاً أنه تم تقسيم المستشفى إلى جزئين، جزء فى مدينة طوخ، وجزء فى قرية العمار، مشيراً إلى أن أبسط الحلول أن المستشفى بأكملها يتم نقلها للمركز الطبى بطوخ، مضيفاً أن المركز كان سيستوعب جميع الأقسام، لكن بتلك الطريقه الناس الغلابة هى اللى ضاعت لأن مافيش حد تعبان هيروح قرية العمار، قائلا: "الإستقبال فى مستشفى العمار زى قلته لأن مافيهوش أى حاجة والوضع ده هيستمر مش أقل من 5 سنين".
 
 
 
وطالب ماهر إبراهيم، موظف، من أهالى طوخ، السئولين بحل سريع وفورى لهذه المشكلة، قائلاً "الناس بتموت وأنتم مش حاسين بحاجة والله حرام"، مضيفا أنه لا يوجد أى تواجد من قبل نواب الدائرة، الذين أصبحو لا يعطو أى إهتام لما يعانيه مواطنو طوخ، معبراً عن غضبه الشديد تجاه تخاذل النواب حول هموم ومشاكل أهالى دائرتهم.
 
 
 
وتقدم عدد من شباب مدينة طوخ ببعض الاقترحات لحل مشكلة المستشفى:
 
- نقل أقسام المستشفى إلى المركز الطبى بمدينة طوخ.
 
- نقل وحدة الغسيل الكلوى للمبنى المقام بجوار المستشفى المخصص للاستقبال حاليا.
 
- نقل المركز الطبى إداريا إلى مجلس المدينة.
 
- الحالات التى تحتاج لجراحة يستلزم نقلها بواسطة سيارات الإسعاف إلى مستشفى جامعة بنها.
 


أضف تعليقك