Loading...

برلماني: فوائد الدين في الموازنة تخطت 40% من المصروفات ويطالب الحكومة بزيادة الإيرادات

Tuesday, April 17, 2018 2:52:05 PM

 

 قال النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب، إن الموازنة العامة للدولة 2018/2019 تشهد تغييرات جذرية في بعض الأرقام التي سيبدأ مجلس النواب دراستها ومناقشتها، خاصة في باب الأجور والمصروفات والدعم، حيث أن الدعم زاد بنسبة 5% عن موازنة العام السابق ويرجع ذلك لزيادة أسعار المحروقات عالمياً، كما اشتملت الإيرادات أكثر من 760 مليار جنيه حصيلة ضريبية وجمركية، في المقابل تستهدف الحكومة تحقيق إيرادات تبلغ 980 مليار جنيه، وهو ما لا يحقق زيادة نسبة الإيرادات عن المصروفات.

 

 

وتابع بدوي، أن الحكومة يجب أن تعمل علي زيادة نسبة الإيرادات من خلال الإنتاج الغير مباشر عن طريق الاستثمارات وتهيئة أجواء تنافسية للاستثمار لتحقيق معدلات نمو ملحوظة، حيث تبين من خلال كتيب الموازنة أن فؤاد الدين في الموازنة النسبة الأعلى في تاريخ مصر، إذ تخطت 40% من إجمالي المصروفات.

 

وبالنسبة لقطاع النقل، أكد عضو لجنة النقل والمواصلات، إن التركيز الأكبر سيكون على هيئة السكك الحديدية وهيئة مترو الأنفاق، وخاصة أنها تعد قطاعات إستراتيجية في الاستثمار والتنمية كما أن لها عوائد كبيرة على قطاعات الدولة، لا يراها غير المتخصصين أو المواطن العادي.

 

يذكر أن أبدى النائب محمد بدوي دسوقي، اعتراضه على تعمد الحكومة عدم إرسال الموازنة العامة للدولة قبل 90 يومًا من بدء العاميين الماليين السابقين، حيث تأخرت الحكومة خلالهما إرسال الموازنة خلال المدة الدستورية التي حددها الدستور، ونتيجة اعتراض بدوي علي ذلك ألتزمت الحكومة إرسالها قبل 90 يوماً من إقراراها، وذلك لمناقشتها بشكل وافي للصالح العامة.


أضف تعليقك